عالم السيارات

كرايسلر فاليانت تشالنجر 2020

اشتهرت سبعينيات القرن الماضي بالعصر الذهبي للسيارات العضلية، حيث قدمت كرايسلر آنذاك نسختين لتشارجر كوبيه، واحدة تحت علامة دودج الأمريكية الصميمة، والاخرى من إنتاج فرع العمليات الأسترالية لكرايسلر تحت الاسم التجاري فاليانت، وقد تميزت النسخة الأسترالية بتصميمها ومحركاتها ونظام تعليقها المختلف عن شقيقتها الأمريكية.
من أهم المحركات التي تميزت بها نسخة فاليانت تشارجر في السبعينيات هي محركات ست سلندرات بقوة تترواح بين 140 و320 حصان، ومحركات ثمان سلندرات بقوة تصل إلى 275 حصان.. ولكن كل هذا في الماضي، حيث توقفت معظم الشركات مثل هولدن وفورد وتويوتا عن صنع السيارات في أستراليا بسبب مشاكل خاصة بالصناعة هناك.
مع ذلك، هل بالإمكان رؤية فاليانت تشارجر الأسترالية مجددا يوما ما؟.. ربما في عام 2020 حسب آخر الإشاعات، وقد قام بعض الفنانين برسم صور تخيلية للسيارة، والتي تجمع بين التصميم المستقبلي والكلاسيكي في مزيج خاص غير تقليدي، مع شرائط سوداء رأسية على الرفرف الأمامي، والتي مثلت أيضا جزءا من فتحات تهوية غطاء المحرك.
الصور الافتراضية تضع تركيزا خاصة على العرض، مع استخدام قضبان أفقية لشبكة التهوية الأمامية ومصابيح LED، وفي الخلفية نرى النافذة الخلفية المنحنية بشكل أنيق وغطاء صندوق الأمتعة المسطح.
إذا تم إنتاج سيارة كهذه يوما ما، فمن شبه المؤكد استلامها لمحرك Hemi بثمان سلندرات، غالبا سعة 6.2 لتر بشاحن خارق بقوة 707 حصان وعزم دوران 650 رطل-قدم.. مع إمكانية توفر محرك أصغر حجما سعة 3.6 لتر بست سلندرات بقوة 300 حصان فحسب، وهو أكثر من كافي، كما قد نرى نسخة هجينة لمنافسة فورد موستانج الهجينة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock